Beirut weather 10.42 ° C
تاريخ النشر June 26, 2016 18:36
A A A
كيف تحضرين اسرتك لمجيء مولود؟

تقدّم الأكاديمية الأميركية لطب الأطفال بعض الارشادات التي يجب اتباعها لدى مجيء طفل جديد ابرزها:
يتفاعل الأطفال مع مجئ أخ جديد بطريق مختلفة حسب العُمر:
بين سنة وسنتين: لا يفهم الطفل في هذا العُمر ما يعنيه مجيء أخ أو أخت جديدة له. لكن عندما يسمعك تتحدثين عن المولود الجديد يشعر بالإثارة ولا يفهم بالضبط سبب حماسك.
عند ولادة الطفل الجديد حاولي القيام ببعض الأشياء التي تظهر اهتمامك بالطفل الأكبر ليتأكد من أنك تحبينه، من هذه الأشياء شراء بعض الهدايا له، وأن يمضي وقتاً طيباً مع الأجداد.
من عمر سنتين إلى 4 سنوات: في هذا العمر يكون الطفل حساساً تجاه فكرة أن يشاركه طفل جديد، ويكون حساساً للتغير، وقد يشعر بالتهديد من قبل عضو الأسرة الجديد.
لا داعي للتعجل بإخبار الطفل عن مجيء أخ جديد له، فقط عندما تبدأ عملية شراء أثاث ومستلزمات للمولود الجديد يمكنك الاعتماد على بعض الصور لشرح الفكرة وتقريب الصورة.
من الضروري أن يعلم الطفل عن مجيء أخ أو أخت له من الآباء، لا أن يسمع عن ذلك من شخص آخر.
على الأبوين المواظبة على نفس البرنامج مع الطفل الأكبر، سواء في اللعب أو القراءة له، أو التحدث إليه. لا ينبغي تغيير روتين الطفل الأكبر حتى لا يربط ذلك التغيير بمجيء المولود.
الطفل في سن المدرسة: لا يشعر الطفل الذي يزيد عمره عن 5 سنوات بالتهديد من مجيء مولود جديد مثل الطفل الأصغر، لكنه قد يستاء من انصراف الانتباه صوب الطفل الجديد.
عليك شرح بعض الأمور المتعلقة بإنجاب طفل جديد، وإيجابيات وسلبيات ذلك.
اطلبي من الطفل الأكبر المشاركة في اختيار أثاث الطفل الجديد وملابسه.
احرصي على وجود الطفل الأكبر في المستشفى بعد وقت قصير من ولادة الطفل الجديد ليشعر بأنه جزء من العائلة المتنامية.
احرصي على أن يلعب الطفل الأكبر دوراً في رعاية الطفل الجديد، وكرري الثناء وإظهار التقدير لما يفعله.
لا ينبغي إغفال احتياجات الطفل الأكبر، ولا مواعيد أنشطته ودروسه.