Beirut weather 27 ° C
تاريخ النشر June 5, 2018 12:32
A A A
الافطار السنوي لمطرانية طرابلس المارونية في كرم سده زغرتا
افطار 2018 (3)افطار 2018 (4)افطار 2018 (5)افطار 2018 (6)افطار 2018 (1)
<
>

اقامت مطرانية طرابلس، افطارها التي درجت سنويا على اقامته على شرف مفتي طرابلس والشمال الشيخ الدكتور مالك الشعار، وذلك في معهد مار يوحنا للتعليم العالي، في بلدة كرم سده في قضاء زغرتا، بحضور رئيس اساقفة ابرشية طرابلس المارونية المطران جورج بو جوده، مفتي طرابلس والشمال الشيخ الدكتور مالك الشعار على رأس وفد من المشايخ، الى حشد من الفعاليات السياسية، النقابية، الاقتصادية، الاجتماعية، التربوية، والامنية، ورجال دين.
والقى المطران بو جوده كلمة في المناسبة قال فيها: “ما يجمعنا اليوم هو أبعد من الخبز والملح، يجمعنا هذا التراب الواحد، تراب الوطن الذي نحن منه واليه نعود. وليس غريبًا على أبرشيّة طرابلس المارونية أن تشكّل علامة فارقة في علاقات الإخوة والتقارب بين مسلميها ومسيحيّيها، وهي ما فتأت تسعى لأن تقوّي هذه العلاقات وتعزّزها، وتبحث عن مساحات جديدة للقاء والحوار والتعاون المثمر بين كلّ ذوي الإرادة الصالحة. هنا لا بدّ لنا أن ننوّه بما تقوم به من نشاطات ولقاءات مباركة “الشبكة المستدامة لرجال الدين في الشمال”، التي تضم ببركتكم وتشجيعكم يا صاحب السماحة، ويا اصحاب السيادة، عددا من الكهنة، والمشايخ، والعلمانيين الملتزمين. كما ونتطلّع معكم إلى المزيد من التعاون والتواصل والعمل المشترك لما فيه خير مديتنا ومنطقتنا وبلادنا”.
من ثم تحدث المفتي الشعار فقال: “اذا اردت ان اتناول الكلمة الاخيرة التي انهى بها المطران بو جوده كلمته من التمنيات وان تسود و تعم المحبة، فانا لا اتصور دينا ولا اتصور مسلما لا يفيض قلبه بالحب، ونحن قوم لا نستطيع ان نعيش بدون حب”.
ولفت الشعار الى أننا نموذج ينبغي ان نكون للعالم لا يمكن ان يزول السلام مع قلوب مبغضة ومعتمة ومظلمة، السلام و الامن لا يتحققا الا من خلال نفوس صافية وقلوب مؤمنة ومحبة”.