Beirut weather 25 ° C
تاريخ النشر June 21, 2016 04:07
A A A
نقطة واحدة تكفي لتأهّل كرواتيا وألمانيا وبولندا

يبحث المنتخب الكرواتي عن نقطة واحدة عندما يلاقي نظيره الإسباني بطل النسختين الاخيرتين اليوم (الساعة 22.00 بتوقيت بيروت)، ضمن الجولة الثالثة الاخيرة من المجموعة الرابعة لبطولة اوروبا بكرة القدم المقامة حاليا في فرنسا حتى العاشر من تموز المقبل.
وحجزت إسبانيا البطاقة الاولى في المجموعة بفوزين على تشيكيا (1 ـ صفر) وتركيا (3 ـ صفر)، بفارق نقطتين امام كرواتيا وثلاث نقاط امام تشيكيا التي ستلاقي تركيا صاحبة المركز الاخير من دون رصيد في التوقيت نفسه.
وغرم الاتحاد الاوروبي لكرة القدم امس كرواتيا بمبلغ 100 الف يورو بسبب توقف مباراتها مع تشيكيا الجمعة في سانت إتيان، ومنعتها من بيع البطاقات لبعض انصار المنتخب الذين تم اعتبارهم من قبله ومن قبل السلطات الكرواتية مثيري شغب.
ويدخل المنتخب الكرواتي مباراة القمة امام الاسبان والشك يحوم حول مشاركة نجمه وصانع ألعابه و«ريال مدريد» الإسباني لوكا مودريتش الذي تعرض للاصابة في الدقيقة 62 امام تشيكيا وكان لذلك تأثير كبير على مستوى منتخب بلاده الذي كان وقتها متقدما بثنائية نظيفة.
في المقابل، يدخل رجال المدرب فيسنتي دل بوسكي المباراة بمعنويات عالية بعدما حسموا تأهلهم بامتياز بفوزين متتاليين ومقنعين على التشيك والاتراك.
وضمن المجموعة نفسها، تلتقي تشيكيا وتركيا في مباراة الفرصة الاخيرة لكل منهما لتخطي الدور الاول.
ويملك المنتخب التشيكي فرصة انهاء الدور الاول في المركز الثاني في حال فوزه على تركيا وخسارة كرواتيا، لكنه تلقى ضربة موجعة باصابة صانع العابه نجم «ارسنال» الإنكليزي توماس روزيتسكي في فخذه امام كرواتيا وسيغيب حتى نهاية البطولة.
وضمن المجموعة الثالثة، تبدو ابواب التأهل الى الدور الثاني مفتوحة على مصراعيها بين ثلاثة منتخبات عندما تلعب بطلة العالم المانيا مع أيرلندا الشمالية، وبولندا مع جارتها اوكرانيا (الساعة 19.00).
وتتصدر المانيا ترتيب المجموعة برصيد اربع نقاط بفارق هدفين عن بولندا في حين تملك أيرلندا الشمالية ثلاث نقاط وخرجت اوكرانيا تماما من المعادلة لعدم حصولها على اي نقطة.
وتستطيع المنتخبات الثلاثة الاولى انهاء هذا الدور في الصدارة او المركز الثاني او حتى الثالث.
بطبيعة الحال، تملك كتيبة المدرب الالماني يواكيم لوف الافضلية لكن مصيرها ليس بيدها. واذا كان التعادل يضمن لبطل العالم احد المركزين الاولين المؤهلين مباشرة، فان الفوز لن يضمن له المركز الاول لان بولندا قادرة على تخطيه بفارق الاهداف في حال حققت فوزا كبيرا على اوكرانيا التي لم تعد تأمل باي شيء.
ولا تريد المانيا التفريط بالمركز الاول، لان احتلالها المركز الثاني يعني مواجهتها سويسرا في الدور الثاني وإسبانيا حاملة اللقب في اخر نسختين في ربع النهائي اغلب الظن، في حين يلتقي صاحب المركز الاول مع احد ثلاثة منتخبات تحتل المركز الثالث في المجموعات الاولى او الثانية او السادسة.
***

6fb81c70-6be0-4181-8c30-8a690298f45b

في الصورة، لاعبو ألمانيا خلال حصة تدريبية أمس في باريس (إ ب أ)