Beirut weather 27.02 ° C
تاريخ النشر March 9, 2018 16:16
A A A
يوسف فنيانوس من البلمند: نرحب بكل مبادرة تصب في مصلحة الوطن
IMG-20180309-WA0110IMG-20180309-WA0111IMG-20180309-WA0112IMG-20180309-WA0113IMG-20180309-WA0116IMG-20180309-WA0117IMG-20180309-WA0118IMG-20180309-WA0119IMG-20180309-WA0120IMG-20180309-WA0121IMG-20180309-WA0122IMG-20180309-WA0123IMG-20180309-WA0124
<
>

اكد وزير الاشغال والنقل المحامي يوسف فنيانوس انه يرحب بكل مبادرة تصب في مصلحة الوطن مشددا على اهمية البرامج الاكاديمية في ظل النمو الهائل الذي يشهده قطاع النقل مؤكدا ان تطور اي مجتمع معاصر يتناسب مع تطور النقل فيه.
كلام فنيانوس جاء خلال احتفال في البلمند تخلله توقيع اتفاقية ارساء برنامج الدراسات العليا في ادارة الاعمال، اختصاص النقل الجوي في حضور رئيس الجامعة الوزير السابق الدكتور ايلي سالم ونوابه، رئيس مجلس ادارة ومدير عام طيران الشرق الاوسط السيد محمد الحوت ممثلا بمدير التدريب في الشركة الدكتور نزاريت نيكوليان، مدير مكتب الوزير الاستاذ شكيب خوري، رؤساء شركات النقل الجوي، فاعليات، عمداء واساتذة من الجامعة وحشد من الطلاب.
جدايل
استهل الحفل بالنشيد الوطني اللبناني ثم كلمة ترحيب وتعريف من مدير مركز الطيران في الجامعة الدكتور اسامة جدايل اكد فيها ان” هذه الخطوة رائدة قل نظيرها وطال انتظارها في بلادنا.. رائدة لانها تناسق ما بين جامعة وقطاع عام.. وطال انتظارها لانها تحاكي قطاعا متقدما متخصصا ينمو بشكل سريع وفيه كل يوم امر جديد..”
مشددا على ان اهمية هذا اللقاء تكمن في توقيع اتفاقيتين بين الوزارة والجامعة.. الاولى هي بروتوكول تعاون عام ما بيننا، يشكل مظلة لطموحاتنا العلمية والتقنية والبحثية المشتركة.. وثانيها يهدف تحديدا الى اطلاق برنامج دراسات عليا في ادارة النقل الجوي نرسيه معا في معقل الطيران اللبناني.. مطار رفيق الحريري الدولي في بيروت.”

وتناول عميد كلية ادارة الاعمال الدكتور كريم نصر اهمية برنامج الدراسات العليا في ادارة الاعمال، اختصاص النقل الجوي، لمواكبة سوق العمل، في ظل النمو الصناعي المتسارع، من خلال تنمية القدرات البشرية واكتسابها المهارات العلمية المطلوبة.

ونوه رئيس مصلحة سلامة الطيران في المديرية العامة للطيران المدني الدكتور عمر قدوحة بالتعاون القائم مع جامعة البلمند، متمنيا ارساءه على امل” النهوض بقطاع الطيران في لبنان والعمل على تطويره ليتبوا مكانته التي يستحق على المستوى الاقليمي والدولي.”
مشيرا الى ان قطاع الطيران” شهد على مستوى العالم نموا متسارعا خلال السنوات الماضية. ونتيجة ذلك اصبح من المهم ايجاد قوى عاملة متخصصة ومتنامية، خاصة وان هذا القطاع يعتبر من القطاعات الاستراتيجية الرئيسية التي تستهدفها الخطط الحكومية التي تسعى لبناء اقتصادي قوي ومستدام”.
واكد ان” برنامج الماستر في ادارة النقل الجوي يوفر للطالب المهارات الاساسية والمعرفة اللازمة التي يحتاجها للعمل في هذا القطاع”.
وتوجه الى الطلاب برسالة قال فيها” اننا نعول كثيرا على مشاركتكم في هذا البرنامج للمساهمة في نهضة وتطوير قطاع النقل الجوي في لبنان، والارتقاء به الى المستوى العالمي الذي يستحق ان يكون فيه”.

وقال الوزير فنيانوس” كم اكره البروتوكول، حينها وامامه انا لا اشبه نفسي، اريد ان اذكر الدكاترة والطلاب في هذه الجامعة العزيزة ولكن البروتوكول يفرض نفسه. فانا خريج الجامعة اللبنانية كلية الحقوق، لم اكن اسمع يومها بجامعة البلمند، كانت انظارنا متوجهة الى القبة في طرابلس، وليس الى البلمند الكورة لاسباب غير مجهولة، لكن اولادي تخرجوا من هذه الجامعة، واذا ما سألني احدهم عن الجامعة التي يرسل اليها اولاده قلت له وبدون تفكير البلمند وبرئاسة معالي وزير خارجيتنا السابق الدكتور ايلي سالم له منا في وزارة الاشغال العامة والنقل تحية علم وتقدير.”
واشار الى ان” وزارة الاشغال وقعت الاثنين المنصرم على معاملة فلش الطريق الممتد الى جامعة البلمند بالاسفلت كاملا، وارسلت المعاملة الى ادارة المناقصات لاجراء المطلوب، هذا ما اوصاني به الاستاذ طوني سليمان فرنجية خريج هذه الجامعة، واعدكم وانا صادق باذنه تعالى انه قبل ولوج الصيف نكون قد انجزنا ما وعدنا به لهذه الجهة.”
واعلن بسرور عن” بدء برنامج الماستر في ادارة الاعمال، اختصاص ادارة النقل الجوي، بالتعاون والتنسيق بين جامعة البلمند، كلية ادارة الاعمال، ووزارة الاشغال العامة والنقل، مديرية الطيران المدني، وذلك بهدف اكتساب المعرفة والمهارات الضرورية لمواكبة التحديات التي يواجهها عصرنا الحاضر في قطاع الطيران، خاصة ان قطاع النقل الجوي يعتبر من اهم القطاعات المكونة للهيكل الاقتصادي في الدول، وان تطور اي مجتمع معاصر يتناسب مع تطور النقل فيه.”
مؤكدا ان” وزارة الاشغال العامة والنقل ترحب دائما بمثل هذه المبادرات التي تصب في مصلحة الوطن والمواطن اذ تشيد بكادر المحاضرين الخبراء في الملاحة الجوية وقانون الطيران والنقل الجوي، الذين يتمتعون بخبرة واسعة في هذه المجالات.”
وشدد على” اهمية مثل هذه البرامج الاكاديمية المطلوبة حاليا، ولاسيما في ظل النمو الهائل الذي يشهده قطاع الطيران، سواء على المستوى المحلي او الاقليمي او العالمي.”
معتبرا ان” هذا البرنامج يرسي شراكة حقيقية بين المؤسسات التعليمية الرائدة ووزارة الاشغال العامة والنقل، مما يشجع المواطنين والطلاب على الانخراط في مجال ادارة النقل الجوي لاكسابهم المهارات النظرية والتطبيقية ليصبحوا فيما بعد خبراء في هذا المجال، وذلك من خلال تعريفهم على قطاع صناعة الطيران المدني وتاهيلهم تأهيلا صحيحا لممارسة مهنة ناجحة في مختلف قطاعات النقل الجوي.”
وراى ان” برنامج الماستر في ادارة الاعمال في اختصاص ادارة النقل الجوي يهدف الى توفير فهم متكامل لجميع جوانب قطاع النقل الجوي، بما في ذلك اقتصاديات النقل الجوي والعمليات والتسويق والاستراتيجيات المالية وادارة الموارد البشرية والاداء، والتحديات الرئيسية والاستراتيجيات للمستقبل.”
وختم” اننا نبارك هذا التعاون المثمر بين وزارة الاشغال العامة والنقل وجامعة البلمند، آملين بتعزيزه وتطويره لما في ذلك من مصلحة اساسية للبنان، وانا على ثقة باننا من خلال التعاون والتنسيق المستمر سوف نساعد في ازدهار قطاع الطيران في وطننا للوصول الى القمة”.

ورحب رئيس الجامعة سالم بالحضور” وبشكل خاص بالصديق العزيز الوزير فنيانوس. بالنسبة لنا هو وزير مميز لانه ميز وزارته باسلوبه وبانصافه ونظرته للبنان ككل، ونحن في الجامعة نفتخر ان نوقع اتفاقا بين ايلي سالم والوزير فنيانوس، لاننا بذلك نؤكد فعلا على العلاقة المميزة التي نود في جامعة البلمند ان نتخذها مع الدولة اللبنانية” .
وشدد على” اننا نحن جامعة لبنانية وطنية خاصة، جامعة وطنية خاصة، وموقفنا موقف وطني قوي بجميع النواحي. وما نخرجه هنا وما نفعله هنا هو كله لرفع شان لبنان وشأن الدولة اللبنانية، وشأن العدل في لبنان، والمساواة في لبنان، وحقوق المواطنين في لبنان”.
وقال” نريد للبنان ان يكون بلد مواطنين، لا بلد فئات موزعين فسيفساء. نحن لحمة واحدة نحن اللبنانيون، واهمية جامعة البلمند انها الجامعة الجدية الوحيدة التي ولدت في قرية، ونحن نفخر بالقرية اللبنانية، والتلة اللبنانية، والعنفوان اللبناني الذي يمثله ابن زغرتا، ابن اهدن التي هي اقرب الى التلة، فهي التلة الاقرب الى الارز، والارز هو في اعلى قمة في العالم العربي ككل ، اعلى قمة ليس جغرافيا فقط بل فكريا وفلسفيا وحضاريا”.
و ختم” يشرفنا ان اوقع معكم اتفاقية لاول مرة مع وزارة الاشغال، خاصة انها تحت امامتكم. عقدنا اتفاقيات مع وزارة الدفاع ونخرج القادة في الجيش من جامعتنا، وعقدنا اتفاقيات مع وزارات التربية والثقافة ووزارات اخرى.. وهذا الاتفاق اليوم يختص بالطيران ويضع جامعة البلمند في قلب وزارة الاشغال. وقد سمعت انكم ستقدمون لنا مكتبا او مرقد عنزة في المديرة العامة للطيران، وهذا فخر لنا وعلى هذا الاساس اوقع”.
وبعد التوقيع على الاتفاقية اختتم الحفل بالوقوف لنشيد الجامعة وبغداء على شرف المشاركين.