Beirut weather ° C
تاريخ النشر September 19, 2017 22:00
A A A
مقدمات نشرات الأخبار المسائية

مقدمة نشرة اخبار تلفزيون “لبنان”

واصل رئيس المجلس النيابي نبيه بري خطوات المسار السياسي الجديد، فأعلن خلال ترؤسه جلسة المجلس، ما يشبه نعي الإنتخابات الفرعية حين قال لأحد النواب: تخبز بالأفراح.

ومضى الرئيس بري في موقفه الداعي الى تقديم موعد الإنتخابات العامة، فأوضح أن الإقتراح بهذا الشأن جرى تقديمه الى المجلس.

ومن ساحة النجمة، أكد الرئيس سعد الحريري أن بإستطاعة الحكومة الوفاء بالتزامها إجراء الإنتخابات في موعدها، ومن خلال البطاقات البيومترية.

وفي الجنوب، ترددت أصداء انفجارات لا سيما في العرقوب، وتحدث مراسلنا عن غارة جوية إسرائيلية على موقع سوري، في منطقة حربون الى الشرق من جبل الشيخ، غير أن جيش الإحتلال الإسرائيلي قال إنه تم إسقاط طائرة دون طيار إيرانية بتفعيل من حزب الله في منطقة الجولان.

وفي نيويورك، أطلق الرئيس الأميركي دونالد ترامب أوصافا جرمية على النظام السوري، وقال إن الإتفاق النووي مع إيران، كان خطأ أميركيا كبيرا.

وفي العراق، طبول حرب تركية تقرع على تخوم كردستان، ألماضية في خطواتها نحو الإستفتاء، على إستقلال الإقليم.

البداية من الجلسة التشريعية المسائية، التي انعقدت عند الساعة السادسة، لإستكمال البحث في جدول الأعمال، بعد جلسة صباحية أقرت قانون الأحكام الضريبية المتعلقة بالأنشطة البترولية.

للاطلاع على الأجواء ننتقل مباشرة الى ساحة النجمة مع الزميلة نوال الأشقر.

====================

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون “المستقبل”

توتر في الأجواء المنزوعة السلاح في هضبة الجولان ، سحب نفسه على الاجواء الجنوبية. وفي المحصلة سقوط طائرة من دون طيار، وغارتان إسرائيليتان على تلة شرق شبعا الجنوبية.

وفي الداخل السياسي توترٌ وسجال، على خلفية إقتراح رئيس مجلس النواب نبيه بري تقصير ولاية المجلس، واجراء الانتخابات قبل نهاية العام.

وفيما رأى وزير الخارجية جبران باسيل في إقتراح الرئيس بري ضربا للاصلاحات الإنتخابية ، ساجله النائب هاني قبيسي ، معتبرا أن هناك سعيا لتمديد جديد للمجلس ونحن نرفضه مطلقا.

وفي مجلس النواب ، جلسة تشريعية إستؤنفت مساء، وفي مناقشاتها قضايا الانتخابات، و تخللتها سلسلة ردود لرئيس مجلس الوزراء سعد الحريري تناولت الانتخابات والبطاقة البيومترية

خارجيا ، كلام للرئيس الاميركي دونالد ترامب خلال إفتتاح الجمعية العمومية للامم المتحدة تعهد فيه بمواجهة ايران ، مشددا على ضرورة القضاء على الارهاب ، متوعدا بتدمير كوريا الشمالية إذا هددت بلاده ، كما ابدى دعمه لتوطين اللاجئين في أقرب مكان من بلادهم.

=================

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون “ان بي ان”

شرع مجلس النواب الاحكام الضريبية للانشطة البترولية فدخل لبنان الى مربع الدورة النفطية الاولى ، هكذا ومن الانجاز الوطني الاول نفطيا المتمثل بالقانون 132على 2010 والذي اقر بمواكبة من الرئيس نبيه بري الخارج من عملية البحصة آنذاك مباشرة الى مجلس النواب وصولا الى ما تم تشريعه اليوم، يضع رئيس المجلس البحصة تلو الاخرى مما يعبد الطريق امام قبول لبنان في نادي الدول النفطية للتخلص من الديون، اهمية القانون الذي اقر يكمن في انه يرعى حق الدولة ويسمح باجراء مزايدة عادلة برقابة من مديرية الاصول النفطية في المالية وهو يجب ان يستكمل باقرار قانون الصندوق السيادي الذي انجزت مسودته انجزتها وزارة المال بحسب ما كشف اوزير علي حسن خليل للـnbn اما الخطوة التي تلي ذلك فهي اقرار الشركة الوطنية ليكتمل بذلك ملف النفط كليا ويتم الانتقال الى ملف الغاز واقرار قانون التنقيب في البر .

ومن بحص بناء القطاع النفطي الى حجر الرئيس بري لتحريك مياه الانتخابات الراكدة الذي كان له فعل الصدمة الايجابية، الطرح الذي اتسم بجدية تتحدث عن نفسها انبثق من منبع المصلحة الوطنية وبات التعاطي معه في ملعب القوى السياسية وخصوصا تلك التي كانت تسترسل في رذل التمديد بالعلن وتتمنى العكس في السر ربما فهل تنحي هذه القوى جانبا مصالحها الضيقة فتستجيب لمبادرة الرئيس بري وتنضم اليه لضخ الحيوية في البيت السياسي اللبناني انطلاقا من الانتخابات النيابية ؟

ردة الفعل على طرح الرئيس بري لقيت ترحيبا سياسيا وشعبيا وفيما ايده تلميحا رئيس القوات اللبنانية سمير جعجع كان اول المشككين الوزير جبران باسيل الذي راى من الولايات المتحدة ان تقصير ولاية المجلس ضرب للاصلاحات الانتخابية ففاجأته كتلة التنمية والتحرير برد على لسان النائب هاني قببيسي فحواه كنا نخشى ان تقول انك اول من اقترحت هذا الامر وقد عارضته فهذا دليل على صحته، تقريب موعد الانتخابات لا يلغي الاصلاح وهو لا ينعر ابط الا من استساغ التمتع بالسلطة من دون لا انتخابات ولا من ينتخبون، ومن يخاف من مواجهة كلمة الشعب في الصناديق، لا يتم فهم المشككين بمبادرة الرئيس نبيه بري الا من ناحية انه ايقظ الحالمين باضغاف تمديد جديد علما ان رئيس المجلس كان واضحا اطبخوا البطاقة البيوماترية بتأن ولننتخب بالموجود

==================

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون “ال بي سي”

من ساحة النجمة في بيروت الى قاعة الجمعية العمومية في نيويرك السجال حام … في ساحة النجمة معزوفة التراشق بين حزب الله والرئيس فؤاد السنيورة تكاد تكون لازمة كل جلسة عامة ، فيتخطى الكلام حدود اللياقات وتكون ممحاة الرئيس بري جاهزة للشطب من المحضر وليس السجال بين حزب الله والسنيورة وحده هو نجم ساحة النجمة فهناك التوتر العالي بين الرئيس سعد الحريري والنائب سامي الجميل وعنصر التوتر الاضافي الجديد هو خطوط التوتر العالي وتمديدها فوق الارض في المنصورية وبلغت الحدة بين الحريري والجميل حتى الحديث عن امكان الاستعانة بالدبابات لانجاز ما بات يعرف بوصلة المنصورية التي يبدو ان الحريري مصر عليها فوق الارض وبات لا يرفض له طلب من قبل بعض من هم على الارض رغم احتجاج الاهالي ودخول مطرانية بيروت الموارنة على خط الاعتراض بسبب دخول عمل مؤسسة كهرباء لبنان وعمالها عنونة الى ارض الكنيسة من دون استئذان من احد وهذا ما اثار الحفيظة والاستهجان وفيما الحمام الزاجل كان ينقل الرسائل الغير المشفرة بين الرئيس بري ومساعديه ورئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل على خلفية اقتراح رئيس المجلس بتقصير ولاية المجلس الى آخر هذه السنة يسود انطباع عام بان اقتراح الرئيس بري هو اقتراح حث اكثر مما هو اقتراح تنفيذ ليقينه ان اجراء الانتخابات النيابية في …. لم يحدث يوما اذا لابد من التفتيش عما يزعج بري في السياسة ويدفعه الى اطلاق ارنب صعب الضبط.وفيما السجال يتصاعد حول الانتخابات كانت دوامة البطاقة البيومترية تدور في حلقة مفرغة مع جملة من الاسئلة ومنها لماذا هذا المبلغ المرتفع جدا في حال لم تنجز وزارة الداخلية البطاقات المطلوبة فماذا يحدث في هذه الحال؟ الى حين ايجاد الاجوبة قد يكون يوم غد يوم المجلس الدستوري لجهة الطعن بقانون الضرائب…

====================

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون “ام تي في”

القنبلة السياسية الانتخابية التي فجرها الرئيس نبيه بري امس كانت اقوى بكثير من مفاعيل الجلسة التشريعية اليوم فاقتراح تقصير ولاية المجلس فرض نفسه على اجواء ساحة النجمة بعدما تحول مادة اشتباك جديد بين التيار الوطني الحر من جهة وحركة امل من جهة ثانية عبر وزرائهما ونوابهما، واللافت دخول الرئيس الحريري بقوة على خط الاشتباك من خلال اعلانه ان الحكومة اتخذت قرارا باعتماد البطاقة البيومترية وستنفذه فهل يتحول الاشتباك الثنائي لاشتباك حكومي جماعي يزعزع ما تبقى ركائز الحكومة

وسط هذه الاجواء المتوترة الرئيس بري هجومه مع نعيه الانتخابات الفرعية بقوله تخبز بالافراح مع … اقتراحه الطريقة القانونية الى مجلس النواب اذ تقدم 10 نواب باقتراح قانون يهف الى تقصير ولاية المجلس .كل هذا يجري فيما الرئيس عون والوزير باسيل في نيويورك للمشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة علما ان الرئيس الاميركي سبق العشاء الذي يقيمه على شرف رؤساء الدول والذي يشارك فيه عون بشن هجوم قاسم على ايران واصفا نظامها بالقاتل مساويا بين داعش وطالبان وحزب الله

=====================

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون “او تي في”

أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، يحاضر بمكافحة الإرهاب من أطلق على التنظيمات الإرهابية التي خلقها ورعاها، تسمية المعارضة الديموقراطية، المطالبة بحرية الشعوب.

أما أمام المجلس النيابي اللبناني، فيحاضر برفض التمديد من مدد مرات ومرات، ومن نظر للتمديد، وابتكر له الذرائع والحجج والمبررات، التي طالما أقنعت الجميع، إلا من طعن بها أمام المجلس الدستوري.

وما بين المحاضرتين، الدولية والمحلية، شعوب سورية وعراقية ويمنية وليبية أضنتها الحرب، فقتل منها من قتل وشرد من شرد، وشعب لبناني تعب من الدجل، وأنهكته ازدواجية المواقف، وضاق ذرعا بمن يندد بحيتان المال، وهو أولهم، ومن ينادي بمحاربة الفساد، وهو رمزه، ومن يتحدث عن الديموقراطية، وكأنه يؤمن أصلا بتداول السلطة…

لماذا هذا الهلع من قانون الانتخاب الجديد؟ ولماذا هذا الخوف مما يقر يوما بعد يوم من إصلاحات انتخابية مكملة له؟ هل أدرك البعض أنه أخطأ بالتخلي عن قانون الستين، فبدأ يبحث عن مخرج… أو مهرب؟

في كل الأحوال، قافلة استحقاق أيار على أساس القانون الجديد تسير… والباقي تفاصيل، يتابعها على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة من يستعد لإلقاء كلمة لبنان الخميس، واثقا من خياراته، ومطمئنا إلى ثقة شعبه. أما إذ شاء البعض تقصير الولاية الممدة فعلا لا استعراضا، فاللبنانيون جاهزون لوضع حد للمسخرة… مسخرة من هم والإصلاح على طرفي نقيض، ومن هم لشعاراتهم أعداء.

=============

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون “الجديد”

خير بري لم يكن عاجله واقتراح الانتخابات المبكرة لم يتصدر جدول أعمال الجلسة التشريعية إلا من باب التحليق الاستطلاعي الذي طار إلى هيوستن وواشنطن ونيويورك ورد عليه الوزير جبران باسيل معلنا أن تقصير ولايةالمجلس النيابي ضرب للاصلاحات الانتخابية الكبيرة التي يجري تحقيقها للمرة الأولى. ضرب بري تيارين بقانون واحد فإلى التيار الوطني الرافض لانتخابات آخر العام يقف الرئيس سعد الحريري عاجزا عن تمويل المعارك الانتخابية في ظرف مفلس راهن ورئيس الحكومة الذي لم يخف غضبه في خلال الجلسة جزم بأن حكومته قادرة على إنجاز البطاقة الممغنطة في الوقت المحدد وخاطب من هم في الجلسة قائلا كفى مزايدة فعندما استقال النائب روبير فاضل لم نسمع أحدا يطالب بانتخابات فرعية وبدا من خلال مداخلة النائب وائل أبو فاعور أن العلاقة بين بري والحريري قد أصابها توتر وهذا ما يقرأ من خلال إعرابه عن الثقة بأن الرئيسين بحكمتهما، سيصلان إلى تفاهم لإجراء الانتخابات في موعدها لكن هذه الحكمة ستخضع لإسعار السوق السياسية التي ستحدد التكلفة وإلى حينه فإن الانتخابات النيابية دخلت البازار الكبير وخلافاتها باتت على محاور ثلاثة : بري وتيارين اثنين مع بدء أول التصريحات الخارجة من ساحة النجمة والمتلمسة تمديدا رابعا كما يرجح النائب زياد أسود .

وفي التعريف العلمي لاقتراح رئيس مجلس النواب فإن الانتخابات لن تكون مبكرة لا بل ستكون متأخرة خمس سنوات بفعل ثلاثة تمديدات متتالية أما في التعريف العملي فإن بري طرح على شركائه شروطا تعجيزية لن يتمكنوا من التزامها وبينها التسجيل المسبق للمقترعين خارج مناطقهم مناقصة البطاقة الممغنطة والأهم توفير الموارد المالية في زمن لم تعد الدول تمول انتخابات.

===============

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون “المنار”

ناوروا باعلى القدرات، استعدوا على ما اعلنوا لكل الاحتمالات، وهددوا وتوعدوا شعوب المنطقة بمنظومات صاروخية وتشكيلات عسكرية، وقبل ان ينهوا تقييم مناوراتهم غير المسبوقة كما اسموها ، اربكتهم طائرة مسيرة، اخترقت سماء الجولان المحتل، حركت منظوماتهم الصاروخية التي فشلت باسقاطها، فاستدعوا طائراتهم الحربية التي حاولت وعاودت حتى تمكنت من اسقاطها على ما شرح اعلامهم..

انهم الصهاينة العالقون زمن الخيبات، الصارخون وجعا من تبدل المعادلات، العاجزون عن الكسب بالسياسة بعدما احبطهم الميدان ..

استنفروا اليوم لصد طائرة مسيرة قالوا انها قادمة من دمشق، كانت متجهة الى عمق الجولان، فعمقت في نفوسهم الخشية من التطورات وتبدل المعادلات..

حدث معطوف على اعلان انشاء أول قاعدة عسكرية اميركية على اراضي فلسطين المحتلة منذ تأسيس الكيان العبري، ما يعبر عن حجم الازمة التي يعيشها هذا الكيان، وحاجته للمساندة العسكرية الاميركية، لشعوره بهول المتغيرات..

في لبنان لا متغير يذكر وفق الواقع السياسي والاقتصادي. جلسة تشريعية لمجلس النواب ابرز انجازاتها الاحكام الضريبة المتعلقة بالانشطة البترولية، فيما الكهرباء والنفايات وغيرهما من الملفات عالقة عند السجالات، اما الانتخابات ومشروع الرئيس بري لتقصير ولاية المجلس وتقريب الانتخابات فقد فرض نفسه على الساحة السياسية قبل ان تكتمل عدته الدستورية، ووصل صداه الى ادراج الامم المتحدة في نيويورك، التي افتتحت بدورها جمعيتها العمومية بكلمة للرئاسة الاميركية، اخطر ما فيها من كلام بعيدا عن الصراخ والتهديدات الممجوجة، هو اعلان دونالد ترامب الصريح دعمه لتوطين اللاجئين في الدول القريبة لبلدانهم.