Beirut weather 8.21 ° C
تاريخ النشر April 4, 2016 13:36
A A A
الكرملين: موجة “بوتينوفوبيا” تأتي رداً على نجاحاتنا في سوريا

أطلق الكرملين مصطلحًا جديدًا على الحملة الإعلامية الرامية إلى تشويه سمعة الرئيس الروسي، وربط هذه الظاهرة – “بوتينوفوبيا” – بنجاحات الجيش الروسي في سوريا.
واعتبر دميتري بيسكوف الناطق الصحفي باسم الرئيس الروسي أن مثل هذه المزاعم تستهدف، بالدرجة الأولى التأثير على الرأي العام العالمي.
وجاءت تصريحات بيسكوف ردًا على ما أطلقت وسائل الإعلام عليه اسم “وثائق بنما” وهي مجموعة من الوثائق قيل أنها تعود لشركة “موساك فونسيكا” البنمية التي تقدم الخدمات القانونية لتسجيل شركات في الملاذات الضريبية “الآمنة”.
واستخدم الصحفيون الذين أعدوا التقارير حول الوثائق، اسم بوتين في العناوين الرئيسية حول الوثائق التي تظهر فيها أسماء عدد من الزعماء العالميين الحاليين والسابقين، على الرغم من أن اسم الرئيس بوتين غير وارد فيها على الإطلاق.
وفي هذا الاطار قال بيسكوف إنه من الواضح بالنسبة للكرملين أن بوتين هو الهدف الأول لمثل هذه التقارير المختلفة، نظرا لاقتراب مواعيد الانتخابات البرلمانية والرئاسية في روسيا.
وأردف قائلاً: “من الواضح أن درجات بوتينوفوبيا ارتفعت لدرجة أصبحت أي إشارات إلى نجاحات أو الحديث عنها بكلمات لطيفة، أمرا محظوراً على الإطلاق”.