Beirut weather 17 ° C
تاريخ النشر April 30, 2016 03:54
A A A
أتلتيكو مدريد يهيمن على التشكيلة المثالية لذهاب نصف النهائي

هيمن «أتلتيكو مدريد» الإسباني على التشكيلة المثالية لذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا بكرة القدم بعد فوزه على ضيفه «بايرن ميونيخ» الألماني (1 ـ صفر). وقد تمثل «أتلتيكو مدريد» بستة لاعبين، مقابل ثلاثة لاعبين لـ «مانشستر سيتي» الإنكليزي ولاعبين اثنين لـ «ريال مدريد» الإسباني، بينما خلت التشكيلة من أي لاعب من «بايرن ميونيخ». وهنا التشكيلة المثالية بحسب موقع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم.

تشامبيونز ليغ

& للمرمى:
ـ جو هارت (مانشستر سيتي): غالبا ما لعب هارت دور منقذ «سيتي» في هذه البطولة، لكنه وقف متفرجا لمعظم فترات المباراة ضد «ريال مدريد» على الرغم من صده لكرتين خطرتين، كانت الثانية من البرتغالي بيبي، حافظ بها على آمال فريقه في بلوغ المباراة النهائية للمرة الأولى في تاريخه.

& للدفاع:
ـ خوانفران (أتلتيكو مدريد): أظهر الفرنسي كينغسلي كومان مدى خطورة سرعته وتحركاته ضد «يوفنتوس» في الدور الثاني، لكنه عانى من أمسية صعبة بعد الاعتماد عليه بدلا من مواطنه فرانك ريبيري، كل ذلك بفضل خوانفران.
ـ فنسان كومباني (مانشستر سيتي): كان قائد «سيتي» صخرة الدفاع، وأظهر قوته في القضاء على خطورة خط هجوم مدريدي قليل الحيلة في غياب البرتغالي كريستيانو رونالدو.
ـ بيبي (ريال مدريد): أي قلب للدفاع يتمكن من تهدئة سيرخيو أغويرو بالشكل الذي كان عليه في مباراة الثلاثاء يستحق التكريم. حتى أنه كاد أن يتوج أداءه الدفاعي الرائع لو نجح في هز شباك الفريق المضيف.
ـ فيليبي لويس (أتلتيكو مدريد): واكب البرازيلي هجمات فريقه مرات عديدة ضد «بايرن ميونيخ» قبل أن يُضطر إلى التراجع للمساهمة في امتصاص هجمات الفريق الألماني. تميز بحسن التوقيت واتخاذ القرارات.

& للوسط:
ـ ساوول نيغيز (أتلتيكو مدريد): كان ابن الـ21 سنة حاضرا بشكل دائم في البطولة هذا الموسم وأكد ذلك بهدف رائع. لقد ولد نجم جديد بحسب بيب غوارديولا.
ـ فرناندينيو (مانشستر سيتي): ساهم فرناندينيو في فرض أصحاب الأرض سيطرتهم في الشوط الأول، وتدخل في الوقت المناسب في كل أرجاء الملعب لضمان عدم صنع «ريال مدريد» فرصا خطرة للتسجيل.
ـ أوغوستو فرنانديز (أتلتيكو مدريد): على الرغم من أنها كانت المباراة الرابعة فقط للأرجنتيني في البطولة، بدا خبيرا مثله مثل أي لاعب آخر، وبرز في خط وسط «أتلتيكو» من خلال مراقبته مهاجمي «بايرن ميونيخ».
ـ كازيميرو (ريال مدريد): كان البرازيلي من قدم الحضور الأكبر في خط الوسط على الرغم من المساهمة الكبيرة للألماني طوني كروس والكوراتي لوكا مودريتش في بسط «ريال مدريد» سيطرته في نصف الساعة الأخير.

& للهجوم:
ـ أنطوان غريزمان (أتلتيكو مدريد): بخلاف إياب ربع النهائي ضد «برشلونة»، لم يكن محور الهجوم. لكن الفرنسي تخلى عن الأنانية وبذل جهدا كبيرا من أجل زملائه من خلال صنع المساحات لهم.
ـ فرناندو توريس (أتلتيكو مدريد): يبدو أن توريس استعاد الثقة التي ميزته في فترته الأولى مع «أتلتيكو»، فقاد خط الهجوم بقوة وذكاء. أصاب القائم في الشوط الثاني.

يوروبا ليغ

«يوروبا ليغ»
بدوره، هيمن «شاختار دونيتسك» الأوكراني على التشكيلة المثالية لذهاب نصف نهائي كأس «يوروبا ليغ»، وإن كان خرج بتعادل مخيب على أرضه مع حامل اللقب «إشبيلية» الإسباني (2 ـ 2). هاكم التشكيلة المثالية بحسب موقع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم.

& للمرمى:
ـ سيرخيو أسينخو (فياريال): أنقذ أسينخو فريق «الغواصة الصفراء» في الدقيقة 65 بتصديه لكرة البرازيلي روبرتو فيرمينو. خاض حارس «فياريال» ثلاث مباريات في أوروبا هذا الموسم منذ عودته من الإصابة، واهتزت شباكه مرة وحيدة.

& للدفاع:
ـ ياروسلاف راكيتسكي (شاختار دونيتسك): نجح الفرنسي كيفن غاميرو في التغلب على قلب الدفاع بتمريرته التي جاء منها الهدف الأول لـ «إشبيلية». لكن الأوكراني الدولي عوض منتصف الشوط الأول بتمريرته الدقيقة إلى البرازيلي مارلوس الذي أدرك التعادل لـ «شاختار».
ـ كولو توريه (ليفربول): وفر ابن الـ35 سنة، الأكبر على أرض الملعب، الأمان والذكاء لفريقه إلى أن انكشف في الوقت بدل الضائع الذي شهد تسجيل «فياريال» هدف الفوز.
ـ ألكسندر كوتشر (شاختار دونيتسك): عاد سريعا إلى خط مرمى فريقه ليحرم مهاجم «إشبيلية» كيفن غاميرو من التسجيل أواخر الشوط الثاني.

& للوسط:
ـ دنيس سواريز (فياريال): مرر كرة هدف الفوز إلى البديل أدريان لوبيز في الوقت بدل الضائع. صنع ابن الـ22 سنة ستة أهداف في البطولة هذا الموسم، ليتصدر ترتيب أصحاب التمريرات الحاسمة.
ـ فيتولو (إشبيلية): شكل مصدر تهديد طيلة المباراة، وافتتح التسجيل قبل أن يكسب ركلة جزاء في الدقيقة 82 ترجمها غاميرو إلى هدف التعادل.
ـ جو ألن (ليفربول): قدم الدينامو الويلزي أداء نموذجيا في قلب خط وسط المدرب يورغن كلوب. عمل بإتقان وقدم أداء كبيرا في إسبانيا.
ـ برونو سوريانو (فياريال): نجح ابن الـ31 سنة في التألق مجددا. كان وراء التمريرة إلى سواريز الذي وجد صاحب هدف الفوز أدريان.
ـ تاراس ستيباننكو (شاختار دونيتسك): رفعة رائعة من مارلوس أتاحت لصاحب القميص رقم ستة تسجيل هدف مهم لأصحاب الأرض، قلب به المباراة في لفيف رأسا على عقب وأرغم الفريق الإسباني على القتال لإدراك التعادل.
& للهجوم:
ـ كيفن غاميرو (إشبيلية): صنع الهدف الأول لفيتولو في أوكرانيا، ثم نفذ بنجاح ركلة جزاء قبل ثماني دقائق من النهاية ليحافظ على آمال حامل اللقب قبل مباراة الإياب الخميس المقبل.
ـ مارلوس (شاختار دونيتسك): سجل هدفا رائعا في الدقيقة 23 بشهادة الأسطورة أندري شفتشنكو. ترك إيفر بانيغا على ركبتيه قبل أن رفع الكرة إلى ستيباننكو الذي أضاف الهدف الثاني.
***

5883eff7-107e-41aa-b93b-38b345bd5c18

في الصورة، حارس مرمى مانشستر سيتي هارت يصد كرة مدافع ريال مدريد البرتغالي بيبي (أ ف ب)