Beirut weather 23.71 ° C
تاريخ النشر April 27, 2016 04:38
A A A
العهد يضمن الصدارة وطرابلس يودّع كأس الاتحاد الآسيوي
الكاتب: عبدالقادر سعد - الأخبار

ضمن العهد صدارة المجموعة الأولى برصيد 12 نقطة ضمن مسابقة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، بعد فوزه الكبير والمستحق على ضيفه ألتين أسير التركماني 3 – 0 على ملعب صيدا البلدي.

وردّ العهداويون خسارتهم من ضيوفهم ذهاباً بأقسى منها، وكان بإمكان صاحب الأرض الخروج بنتيجة أكبر لو ترجم لاعبوه الفرص التي لاحت لهم بقيادة قائد الفريق عباس عطوي الذي اختير أفضل لاعب في اللقاء بناءً على تقرير مراقبها الآسيوي السوري محمد سعيد المصري. فأونيكا فعل كل شيء في اللقاء، إذ سجّل الهدف الأول من تسديدة رائعة في الدقيقة 28 وصنع الثالث لمحمدو درامي في الدقيقة 45، فيما سجل حسن شعيتو الهدف الثاني من كرة لحسين الزين في الدقيقة 36، علماً أن شعيتو هو من مرر الكرة إلى أونيكا في الهدف الأول. وإذا كان عباس عطوي أفضل العهداويين، فإن زملاءه قدموا مباراة كبيرة من الحارس حمود، مروراً بخط الدفاع بقيادة عباس كنعان وخليل خميس وحسين دقيق وحسين الزين. واللافت أن العهد فاز بغياب أحمد زريق الذي أصيب بشد عضلي قبل المباراة فلعب حسين حيدر بدلاً منه، وكان جيداً في اللقاء، وهيثم فاعور المصاب منذ مباراة النجمة في الدوري المحلي، ولعب بدلاً منه نور منصور، وأيضاً أجاد دفاعياً وسجل هدفاً.
وبعد اللقاء عبّر المدير الفني لفريق العهد الألماني روبرت جاسبرت، عن رضاه التام عن فريقه قائلاً: “قدمنا مباراة ممتازة وحققنا نتيجة رائعة، ولا سيما في الشوط الأول. قدم اللاعبون المطلوب، وكانت الأمور ممتازة. في الشوط الثاني انخفض المستوى لأننا حسمنا المباراة، وهناك ضغط في جدولة المباريات، كذلك خاض اللاعبون ثلاث مباريات قوية مع الحد البحريني والنجمة وألتين خلال أسبوعين”.

p21_20160427_pic2
وما أسعد جاسبرت هو أن “الفريق طبق التعليمات، فسجّل من الركلات الركنية، بعدما تمرنّا كثيراً عليها. برغم غياب هيثم فاعور وأحمد زريق، إلا أن حسين حيدر ومحمد قدوح قدما أداءً جيداً، كذلك طارق العلي العائد من الإصابة. أنا أمتلك فريقاً قوياً كمجموعة، ولا أفكر بأي لاعب بديل للأوغندي دنيس ايغوما، لأن الفريق متكامل ولدي 24 لاعباً مميزين”.
أما مدرب ألتين عسير ديمتري كوخ، فقال: “قدم فريقي أسوأ مبارياته هذا الموسم، وتضاءلت حظوظنا في بلوغ الدور المقبل، لأن الأمور خرجت من أيدينا. المباراة مع العهد كارثية بكافة المقاييس، فقدنا السيطرة في أرض الملعب ومنحنا الفرص للخصم، فلم يقاتل اللاعبون ولم يقدموا شيئاً”. أضاف: “آسف لهذا العرض، لكننا سنتطلع قدماً. عانينا من سوء أرضية الملعب وأثرت بأداء اللاعبين. في المقابل كان لدى العهد رغبة أكبر بالفوز ولهذا حقق هذه النتيجة الكبيرة”.
*

في المجموعة الثانية، ودّع فريق طرابلس المسابقة بعد خسارته أمام ضيفه نفط الوسط العراقي 1 – 3 على ملعب طرابلس، ليضمن العراقيون تأهلهم إلى الدور الثاني بعد أن أصبح رصيدهم 12 نقطة أمام الفيصلي الثاني بـ11 نقطة والذي تأهل أيضاً، فيما تجمد رصيد طرابلس عند أربع نقاط في المركز الثالث.
افتتح مدافع طرابلس حمزة علي في الدقيقة 9 التسجيل لنفط الوسط خطأً في مرماه.
وضاعف أمجد وليد حسين في الدقيقة الخامسة من الوقت المحتسب بدلاً من ضائع النتيجة لنفط الوسط.
وقلّص عبد العزيز يوسف (78) النتيجة لطرابلس 1- 2 بكرة أرضية خادعة على يسار الحارس بعدما سيطر عليها بصدره ولفها هوائية إلى المرمى، مستغلاً تمريرة رأسية من محمد دياب.
وسجل مصطفى كريم (90) هدف نفط الوسط الثالث بكرة أرضية على يمين الحارس عبده طافح، مستثمراً أمامية من صالح سدير، كاسراً بها مصيدة التسلل.

p21_20160427_pic3