Beirut weather 30 ° C
تاريخ النشر July 15, 2017 21:26
A A A
تطبيق يجمع الشريكين على حب رائحة “العرق”!
الكاتب: هافنغتون بوست

لو اعتبرنا أن رائحة الآخرين من حولنا هي أكثر ما يجذبنا نحوهم في حياتنا، فمن المؤكد أن اختلاف الرائحة بين جسد وآخر سينتج عنه تباين كذلك في نسبة الإعجاب المتبادل.

ووفقاً لهذا التوجه أطلق فنانون أميركيون مبادرة غريبة من نوعها، تسمح للأشخاص العازبين بالتعرف على شركاء حياتهم المستقبليين من خلال استنشاق رائحة ثيابهم غير المغسولة عن طريق خدمة تسمى “المواعدة من خلال الرائحة”.

ونشرت صحيفة Ça M’Intéresse الفرنسية، الخطوات التي يجب اتباعها لمن أراد الاشتراك بهذه المبادرة، وفي البداية، يرسل الشخص قميصاً ارتداه لمدة ثلاثة أيام كاملة دون استعمال مزيل العرق في مغلف، ليحصل على عينات من قمصان مستخدمين آخرين قبل أن يقوم باختيار الرائحة التي راقت له.

وفي حال كان الإعجاب متبادلاً، تتكفل خدمة “المواعدة من خلال الرائحة” بتسهيل تفاصيل تبادل المعطيات الشخصية بين المعنيين بالأمر.

وقد تلقى هذه المبادرة استحساناً من قبل البعض والعكس صحيح، وتفتح بالتالي المجال أمام تقييم رائحة الجسد من خلال خمس نقاط:

1- الإنسان بطبعه يميل إلى شم الروائح الطيبة

ووفق وجهة نظر عالم الأنثروبولوجيا ومدير الأبحاث في المركز الوطني الفرنسي للبحث العلمي، جيل بوتش، فإن الثقافة والتعليم يلعبان دوراً رئيسياً في تسمية الأشياء بمسمياتها.

فرائحة العرق يُمكن أن تثير اشمئزاز البعض في حين قد تروق للبعض الآخر.

وبالإضافة إلى بعض العوامل، على غرار النظام الغذائي، يعود التفاوت في نسب التعرق بين الأشخاص إلى اختلافات فسيولوجية.

2- إذا أحببت شخصاً، فإنك ستحب رائحته أيضاً

أثبتت العديد من الدراسات صحة هذه المعلومة. فغالباً، عند قيام شخص ما بشم قميص الطرف الآخر، تمنحه رائحة الحبيب شعوراً بالسعادة والرضا.

3- رائحة العرق كريهة

إن هذه المعلومة خاطئة، وقد أفاد رئيس البحوث في المعهد الوطني للبحث الزراعي، رولاند ساليسي، أن العرق، في أغلب الأحيان، هو عبارة عن مياه وتصدر رائحة الجسم نتيجة لمليارات البكتيريا التي تنمو على الجلد.

في الواقع، تتغذى هذه البكتيريا على الدهون والبروتينات الموجودة في العرق، وتفوح الرائحة فيما بعد على خلفية عملية الهضم التي تقوم بها.

4- في حال كنت تملك رائحة كريهة في قدميك، فذلك خطأ أمك أو أبيك

أشار ساليسي، إلى أن روائح الجسم ترتبط ارتباطاً وثيقاً بعوامل وراثية، ويُعتبر مرض “بيلة الثلاثي ميثيل أمين”، المعروف أيضاً باسم “متلازمة رائحة السمك الفاسد”، بمثابة اضطراب استقلابي وراثي.

في واقع الأمر، يرث الإنسان البكتيريا أيضاً. فعند الولادة، يرث الطفل البكتيريا، التي تستعمر الجلد والأمعاء وفتحات الجسم، من والدته.

في الغالب تتعرق الأقدام كثيراً، ونظراً لأننا نرتدي أحذية مغلقة، تتركز الحرارة والرطوبة بشكل مكثف على مستوى القدمين، مع العلم أن الحرارة والرطوبة تعتبران بيئة مناسبة لتطور البكتيريا، تظهر الرائحة الكريهة.

5- الشعر يزيد من حدة رائحة العرق

تعمل درجة حرارة الجسم على تحفيز تبخر العرق. وفي الوقت الذي يتبخر فيه الماء، تبقى بعض الجزيئات التي تقوم البكتيريا بالتهامها.

وفي الأثناء، يساعد الشعر في عملية التبخر من خلال توسيع مجال التبخر، إلا أن ذلك يعني تكاثر عدد الجراثيم، ما يُضاعف من قوة الرائحة.

وبينت جملة من الدراسات أن الأشخاص الذين يعانون من روائح كريهة بالجسم كثيراً ما يسقطون فريسة للعزلة والاكتئاب لشعورهم بنفور من يحيطون بهم، لا سيما وأن من يشكو من هذه الظاهرة كثيراً ما يتعود أنفه على رائحتها ولا ينتبه إليها عندما يكون بين الناس.