Beirut weather 30 ° C
تاريخ النشر March 20, 2017 08:30
A A A
5 أشياء ستحدث فور “سقوط جسر لندن”!
الكاتب: هافنغتون بوست

تعد الملكة إليزابيث الثانية هي صاحبة أطول فترة حكم للمملكة المتحدة، مما يعني أنَّ هناك حديثاً طويلاً يجري عن تأثير وفاتها على دولتها والعالم بأكمله كذلك.
ونشرت صحيفة The Guardian البريطانية تقريراً جديداً يتحدث عن ذلك الأمر مرةً أخرى، ويخوض في تفاصيل الأمور العامة والخاصة المعقدة لما سيحدث عندما يأتي ذلك اليوم. التقرير مثير للاهتمام.
بالطبع حينها ستتغير بعض الأشياء، مثل شكل العملة البريطانية، وسيعود النشيد الوطني إلى نسخته القديمة: “God Save the King”، ولكن خطة القصر للتعامل مع وفاتها وخلافتها، والتي يُقال إنَّها تُسمَّى “جسر لندن” أو “الجسر”، تتضمن العديد من الأشياء المثيرة للاهتمام وغير الواضحة، والتي قد تحدث بعد لحظات، أو أيام، أو حتى سنوات من وفاتها.
إليك خمسة أشياء منها:
1- أول من يعلمون بخبر الوفاة سيتحدثون بلغةٍ مُشفَّرة
وفقاً للصحيفة سيكون أول من يعلم بوفاة الملكة هو السير كريستوفر جيدت، السكرتير الخاص للملكة، ويليه رئيس الوزراء، وعندما يحدث ذلك سيذيع الموظفون الحكوميون الخبر باستخدام خطوطٍ آمنة قائلين: “سقط جسر لندن”.
2- سيظهر المراسلون الصحفيون بملابس الحداد
كانت تقاريرٌ سابقة قد أشارت إلى أن الخبر لن يُذاع قبل الثامنة صباحاً إن توفت الملكة خلال الليل، ولكن تقول The Guardian الآن إنَّ الخبر سيُذاع فوراً، وفي كلتا الحالتين، سيذيع الخبر مراسلون يرتدون ملابس ملائمة للحدث.
ويقول توم سايكس، الصحفي بموقع The Daily Beast الأميركي: “إنَّ كل كبار المذيعين بشبكة بي بي سي يجب أن تكون لديهم بذلة داكنة وربطة عنق سوداء ليكونوا على أهبة الاستعداد للإعلان عن وفاة أي عضو بارز من العائلة المالكة”.
وسبب ذلك هو التداعيات التي حدثت العام 2002، عندما أعلن المذيع الإنكليزي بيتر سيسون عن وفاة والدة الملكة وهو يرتدي ربطة عنق حمراء.
3- سيتغير شكل موقع القصر الإلكتروني
نص خبر وفاة الملكة إليزابيث الثانية سيُرسل لنقابة الصحفيين، وسيظهر نفس النص على موقع القصر الإلكتروني، الذي قالت صحيفة الغارديان إنَّه سيتحول إلى صفحةٍ واحدة داكنة اللون.
4- سيتمكن المواطنون من زيارة نعشها
في الأيام التي ستتلو وفاتها وقبل جنازتها، سيُعرض نعش الملكة ليقوم العامة بزيارته، وتقول تقارير موقع Business Insider الأميركي، إنَّ نعشها سيكون في قاعة قصر وستمنستر، حيث ستُقام هناك مراسم قصيرة عند وصول النعش، وبعدها سيتمكن الناس من الاصطفاف وتقديم التعازي.
وكان أكثر من 200 ألف شخص قد جاؤوا لزيارة نعش والدة الملكة، ومن المتوقع أن يكون العدد أكبر من ذلك بالتأكيد حال وفاة الملكة.
5- قد تُدعى كلابها لحضور الجنازة
حب الملكة إليزابيث الثانية لكلاب الكورجي الويلزية غير محدود، لذا من المنطقي أن تُدعى كلابها للمساعدة في الاحتفاء بحياتها.
وقالت صحيفة The Guardianإنَّه مثلما كان سيزر، وهو كلبٌ من فصيلة فوكس ترير، يقود جنازة الملك إدوارد السابع، فبالمثل قد تحضر كلاب الملكة الكورجي الويلزية جنازتها.
ولكنَّنا في الوقت الراهن نتمنى للملكة الصحة الجيدة، وسنستمر في الاحتفاء بحياتها الطويلة، والتي بلا شك أثرت على الملايين من الناس في جميع أنحاء العالم.