Beirut weather ° C
تاريخ النشر March 20, 2017 03:57
A A A
“شعب التسيماني”… ما الذي جعل أجسادهم الأقوى في العالم؟
الكاتب: سبوتنيك

كشفت دراسة أجراها مجموعة من الباحثين برعاية المعهد الوطني الأميركي لأبحاث الشيخوخة بالتعاون مع عدد من المؤسسات البحثية، كشفت عن الشعب صاحب أقوى وأصح قلوب وأجساد في العالم حتى مع تقدمهم في العمر تظل قلوبهم تتمتع بقدرات تفوق غيرهم من شعوب الأرض.

وذكرت دراسة نشرتها الدورية العلمية “the lancet” عن أن شعب التسيماني في دولة بوليفيا بأميركا الجنوبية لديهم أقوى قلوب في العالم وذلك بعد أن تحقق العلماء من عدة عوامل يمتازون بها عن غيرهم، أرجعوا أسبابها إلى النظام الغذائي ونمط الحياة الذي يتبعه هذا الشعب ما يمكن أن يقدم لنا دروسًا رائعة.
ويعيش شعب التسيماني المكوّن من نحو 16 ألف نسمة على نشاط صيد الأسماك والزراعة على ضفاف نهر مانيكي في غابات الأمازون، ومن خلال ذلك نجحوا في إقامة حضارة عمرها آلآف السنين، وفحص العلماء نمط حياة أفراد هذا الشعب وخرجوا بعدة بيانات هامة عنهم.

وقد وجد العلماء أن 7% من النظام الغذائي لشعب التسيماني يعتمدون فيه على نوعين من القوارض يسمى التابير والكابيبارا بالإضافة إلى الخنزير البري، و7% من أسماك البيرانا والسلّور والتي يتم اصطيادها من المياه العذبة.
أما فيما يتعلق بالنباتات فيعتمدون بالأساس على الأرز والذرة والبطاطا الحلوة، وثمار تشبه الموز تدعى موز الجنة.
ويعني هذا النظام الغذائي أن التسيماني يحصلون على 72% من احتياجاتهم من السعرات الحرارية الكربوهيدرات، و14% من الدهون و14% من البروتينات.

ومن بين علامات لياقتهم البدنية أنهم سمتازون بنشاط بدني هائل، إذ يسير رجالهم في المتوسط نحو 17 ألف خطوة يوميًا ونسائهم نحو 16 ألف خطوة، حتى من تجاوز عمره الستين منهم يسير في المتوسط أكثر من 15 ألف خطوة، وهو ما يعتبر في حد ذاته قدر كبير من التمارين الرياضية، وجميعها عوامل تساعد على المحافظة على اللياقة البدنية وصحة القلب والجسد.