Beirut weather 23 ° C
تاريخ النشر March 19, 2017 05:18
A A A
نجوم رياضيون أبطال حملة «فيا» للسلامة المرورية
الكاتب: وديع عبد النور - الحياة

انخرط عدد من نجوم الرياضة والفن مع الاتحاد الدولي للسيارات (فيا) ورئيسه الفرنسي جان تود في حملة عالمية للسلامة المرورية على مختلف الصعد تشمل أكثر من 70 بلداً.

ومنذ أن تولّى تود رئاسة الاتحاد الدولي في عام 2009، نشط في حملات توعية دائمة للحدّ من حوادث الطرق وما تخلّفه من ضحايا، والتي وصفها بالوباء، خصوصاً أن أكثر من 3500 شخص بينهم 500 ولد يقضون يومياً، فضلاً عن 50 مليون مصاب سنوياً، أي أكثر مما يحصده وباءا الملاريا والسل.

وقد أفضت نشاطات تود المتنامية في هذا المجال إلى تسميته سفيراً للأمم المتحدة للسلامة المرورية عام 2015، خصوصاً أنه لا يترك مناسبة إلا ويضيء خلالها على هذا الجانب.

وتحمل حملة 2017 رسالة واحدة مفادها أن الهم واحد لأن المصاب واحد، لذا المطلوب دائماً القيادة بيقظة وتوخّي الحذر.

وستُنشر لوحات إعلانية ضخمة في العواصم والمدن الكبرى، في مقدّمها باريس ولندن ونيويورك وطوكيو، إلى مدن وعواصم أفريقية مثل لبيرفيل (الغابون) ومابوتو (موزامبيق). وستحمل اللوحات نداءات مختلفة من 13 نجماً يعدون «أيقونات جماهيرية» في مجالاتهم، أبرزهم بطلا العالم لسباقات فورمولا واحد الفنلندي نيكو روزبرغ والإسباني فرناندو ألونسو، بطل العالم للدراجات النارية الإسباني مارك ماركيز، العداء الجامايكي يوهان بلايك (الفائز بسباق الـ100م في بطولة العالم عام 2011)، الإسباني رافايل نادال (حامل 14 لقباً في دورات الغران شيليم للتنس)، نجم منتخب فرنسا لكرة القدم وفريق أتلتيكو مدريد أنطوان غريزمان، العداء الأولمبي والعالمي الإثيوبي هايله جبريسيسلاسي، والمغني فاريل وليامس الذي يدعو إلى تجنّب استخدام الهاتف الخليوي خلال القيادة.

ويأمل تود بأن يكون للحملة تأثير مباشر في البلدان النامية خصوصاً في القارة الأفريقية، حيث اقتناء الهواتف الخليوية شائع والغالبية تتقن تقنياتها والغوص في وظائفها وتطبيقاتها، لكنها لا تدرك البتة أهمية وضع حزام الأمان أو اعتمار خوذة السلامة خلال قيادة السيارة أو الدراجة.

%d9%86%d8%ac%d9%88%d9%85-%d8%b1%d9%8a%d8%a7%d8%b6%d9%8a%d9%88%d9%86-%d8%a3%d8%a8%d8%b7%d8%a7%d9%84-%d8%ad%d9%85%d9%84%d8%a9-%d9%81%d9%8a%d8%a7-%d9%84%d9%84%d8%b3%d9%84%d8%a7%d9%85%d8%a9