Beirut weather 29 ° C
تاريخ النشر March 18, 2017 18:20
A A A
هل يطحن طفلك أسنانه أثناء النوم؟

طحن الأسنان أثناء النوم، أو صريف الأسنان، مشكلة شائعة بين الأطفال وأيضاً الكبار. هذا التصرف لا إرادي، لكن أسبابه تختلف لدى الأطفال ويُعتقد أنها قد ترجع أحياناً إلى كمية السكر الزائد التي يتم استهلاكها، أو إلى وجود ديدان في الأمعاء، لكن هناك أسباب صحية أخرى قد تسبب الحالة.
من المفيد مراجعة أخصائي نفسي إذا كان الطفل يتعرض لنوبات من الخوف والقلق، أو لضغوط من زملائه، أو كان قد تعرض لتحرش أو اعتداء
على الأم أن تلقي نظرة جيدة على الطفل أثناء استغراقه في النوم، خاصة في الأيام التي يتعرض فيها لضغوط، أو تشهد برنامجاً مكثّفاً من الأنشطة.
إذا كان يطحن أسنانه أثناء النوم على الأبوين مراجعة الأسباب المحتملة، والتي تشير التقارير الطبية إلى أنها من بين التالي:

– التوتر والضغوط الزائدة خلال النهار.
– التهابات الجيوب الأنفية.
– تناول الكافيين، أو بسبب الآثار الانسحابية لوقف تناوله.
– التكيّف مع النظّارات الجديدة.
– استخدام عصابة لتغطية العينين أثناء النوم بشكل دائم.
– التغيرات الهرمونية.
– تغيرات الطقس الحادة.

في هذه الحالة عليك مراجعة طبيب الأسنان، وأيضاً مراجعة طبيب أطفال للتأكد من أن سبب الحالة لا يعود إلى وجود ديدان في الأمعاء. إلى جانب هذه الخطوة من المفيد مراجعة أخصائي نفسي إذا كان هناك احتمال أن الطفل يتعرض لنوبات من الخوف والقلق، أو يتعرّض لضغوط من زملائه في المدرسة، أو كان قد تعرض لتحرش أو اعتداء.