Beirut weather 18.17 ° C
تاريخ النشر January 10, 2017 11:43
A A A
اغتصبها ثمّ فصل رأسها عن جسدها!

قضت محكمة مصرية بإعدام متهم لإغتصابه سيدة وفصل رأسها عن جسدها.
وفي تفاصيل الحادثة، اكتشف المدعو “إبراهيم.أ.أ” (35 سنة) وهو مزارع، جثة زوجته “اعتماد. م. أ” في العقد الثالث من عمرها عارية ومفصولة الرأس وسط بركة من الدماء فصرخ وبكى وانتابته حالة من الجنون من هول الصدمة ولم يصدق هذا المشهد المأساوي.
وتقدم الزوج ببلاغ توصلت فيه التحريات الى أن مرتكب الحادث “ط م ش ص”، 21 سنة، نجار مسلح من مواليد كفر الشيخ، مقيم بدائرة شرق التفريعة بالقرية رقم 7 في مصر.
واعترف المتهم بأنه ارتكب جريمته لرغبته بمعاشرتها جنسياً بعدما تعقب عودتها من عملها في الزراعة بأرض يمتلكها والده، وبدون أدنى مقدمات اعترضها محاولا اغتصابها، فأبت فطرحها أرضا وأخرج مطواة كانت معه وطعنها عدة طعنات بالبطن ففقدت الوعي، وأمام رغبته المحمومة للنيل منها، جرّدها من ملابسها الملطخة بالدماء وقام باغتصابها، فقاومته ولكنه لم يبال، ثم قام بذبحها وفصل رأسها عن جسدها.